ضفاف الكلمة الجميلة و المعبرة

اليومــــــــــية
مـــــــــــــــــــــواعظ


من فضل الله على عباده تتابع مواسم الخيرات ومضاعفة الحسنات فالمؤمن يتقلب في ساعات عمره بين أنواع العبادات والقربات فلا يمضي من عمره ساعة إلا ولله فيها وظيفة من وظائف الطاعات وما أن يفرغ من عبادة إلا ويشرع في عبادة أخرى ولم يجعل الله حدا لطاعة العبد إلا انتهاء عمره وانقضاء أجله.
وبعد ان اتم الله لنا نعمة اكمال شهر الصيام والقيام ورتب عليه عظيم الأجر والثواب صيام ست أيام من شوال التي ثبت في فضائلها العديد من الأحاديث منها ما رواه الإمام مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن
النبي - صلى الله عليه وسلم- قال : ( من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر
اذاعة القرآن الكريـــــــم

موقع الأنين

أكثر من 20.000  وثيقة
آلاف الكتب في جميع المجالات
أحدث الدراسات
و أروع البرامج المنتقاة


فضاءات مميزة

المواضيع الأخيرة
» ظ…ط´ط±ظˆط¹ ط¬ط²ظٹط±ط© ظ…ط±ظٹظ… - ط§ظ„ط´ط§ط±ظ‚ط©
أمس في 5:22 am من طرف lmandoo

» ط´ط±ظƒظ‡ ظ†ط¸ط§ظپظ‡ ظ…ظ†ط§ط²ظ„ ظپظ‰ ظ…طµط±
الخميس أغسطس 16, 2018 6:01 pm من طرف lmandoo

» ط´ط±ظƒظ‡ ظ†ط¸ط§ظپظ‡ ظ…ظ†ط§ط²ظ„ ظپظ‰ ظ…طµط±
الخميس أغسطس 16, 2018 4:37 am من طرف lmandoo

» مقدمة لمذكرة ماستر..المنصفات
الإثنين أغسطس 13, 2018 12:04 pm من طرف سعداوي ربيع

» في اطار جمع المادة لاعداد مساتر :المنصفات في شعر فرسان العصر الجاهلي
الأحد أغسطس 12, 2018 6:02 pm من طرف سعداوي ربيع

» تسويق الكترونى واداره صفحات الفيس بوك
الجمعة أغسطس 10, 2018 4:40 am من طرف جنى ميرو

» طھط³ظˆظٹظ‚ ط§ظ„ظƒطھط±ظˆظ†ظ‰ ظˆط§ط¯ط§ط±ظ‡ طµظپط­ط§طھ ط§ظ„ظپظٹط³ ط¨ظˆظƒ
الإثنين أغسطس 06, 2018 2:37 am من طرف lmandoo

» طھط³ظˆظٹظ‚ ط§ظ„ظƒطھط±ظˆظ†ظ‰ ظˆط§ط¯ط§ط±ظ‡ طµظپط­ط§طھ ط§ظ„ظپظٹط³ ط¨ظˆظƒ
الإثنين أغسطس 06, 2018 2:29 am من طرف lmandoo

» معالجة ظهور الرمة #الراشيدية_عجمان
الجمعة أغسطس 03, 2018 4:30 pm من طرف جنى ميرو

»  إن الله يرفع بهذا الكتاب أقواماً ويضع به آخرين
الأربعاء أغسطس 01, 2018 7:20 pm من طرف abou khaled

» ظ…ط¹ط§ظ„ط¬ط© ط¸ظ‡ظˆط± ط§ظ„ط±ظ…ط© #ظƒظ„ط¨ط§ط،
الثلاثاء يوليو 31, 2018 9:25 pm من طرف lmandoo

» للبيت دستور كما للدولة
الثلاثاء يوليو 31, 2018 6:58 pm من طرف abou khaled

» قصة جميلة ومعبره ؛؛؛
الأحد يوليو 29, 2018 5:28 pm من طرف abou khaled

»  املؤوا الدنيا علما]
السبت يوليو 28, 2018 5:45 pm من طرف abou khaled

» يصاب ابن آدم كل يوم وليلة بثلاثة إبتلاءات ، قد لا يتعظ بواحدة منها :*
الجمعة يوليو 27, 2018 6:25 pm من طرف abou khaled

ضفاف الابداع
زوارنا من كل مكان
free counters
بطاقات اسلامية


أدعية رمضانــــــــــية

ـ هل هناك عدالـــــة حقة في بلدي 1 ؟؟؟؟

اذهب الى الأسفل

ـ هل هناك عدالـــــة حقة في بلدي 1 ؟؟؟؟

مُساهمة من طرف محمد بن زعبار في الثلاثاء فبراير 16, 2010 8:41 pm

العدالة تحتضر(1)
أبو اليقظان
لقد تساهلت المراجع العليا كثيرا في عدم تدقيق النظر فيهم وفي إهمالها رغائب الأمة وصرخاتها الفائرة.

ولم ندر بماذا نفسر ذلك التساهل والإهمال منها مع القدرة التامة على العدول عنه وعلى الاعتناء التام باختيار الأكفاء اللهم إلا بشيء واحد هو تنفيذ فكرة إلغاء المحاكم الشرعية الإسلامية تدريجيا وإكراه المسلمين على العدول عن أحكام الإسلام و تزهيدهم فيها. وهو أمر خطير للغاية يعتبره المسلمون من الحكومة جارحا لعواطفهم ونقضا علنيا لما التزمت لهم به من احترام ديانتهم وعوائدهم وآدابهم وهدما صريحا لآخر زاوية بقيت من حصن الإسلام.

إذا لا فرق عندهم بين أن تلغى تلك المحاكم بتاتا وبين أن تجعل فيها من يعمل على وجوب إلغائها بل هذا الأخير أدهى وأمر إذا كان هذا الهدم بمعاول من أيدينا وفي شكل من التنويم المغناطيسي لا يشعر به أحد.

وبيان ذلك أن جعل تلك الآلات المتحركة على رأس المحاكم الشرعية يقضي بطبيعة الحال إلى العسف والحيف والظلم والجور وإلى السلب والنهب واللصوصية بطرق مختلفة.

وهذه الفوضى تبرهن من جهة للعالم على أن ليس في المسلمين رجال أكفاء يصلحون لإدارة شؤونهم وإنما هم جهلة سفهاء كما لا يسوغ العدل إبقاء شيء بأيديهم

كما تلجئ المسلمين من جهة أخرى إلى صرف وجوههم عن محاكم هي في نظرهم مقر ذئاب لا مقر رعاة، وتوليتها على محاكم غير إسلامية وليس وراء هذا إلا إقفال تلك المحاكم لكن بأيدينا ودحرجة من كان على منصات أحكامها تلك بأيديهم. وهذا هو عين القضاء على البقية الباقية من معالم الإسلام لكن في أشخاصهم المزورة.

قد يقال إن الحكومة لا تقصد بتسميتها أمثال أولئك في المحاكم شيئا مما ذكر فلو أن لها قصدا سيئا في ذلك لقصدته رأسا.

ونحن نشك كثيرا في ذلك، و إلا كيف تنتقي من بين أفراد الأمة جهلاء وأميين فتنصبهم على محاكمها بعد أن خبرتهم و جربتهم وأسمعتها الأمة كلمتها فيهم، وأنهم قد برهنوا بدلائل قاطعة على أنهم عجزة غير لائقــين بشيء من أمــور المحاكم وأن وجودهم ضرر كبير على الشرع الإسـلامي وشامة سوداء في وجه العدالة الفرنسية ..

و هل بعد هذا كله تسمح الحكومة لأمثال أولئك العجزة بجعلهم في محاكمها هي وتعطف عليهم على سوء تصرفاتهم؟ وإذا كانت لا تسمح بذلك لأمثالهم فلماذا تتسامح ذلك التسامح بالنسبة للمحاكم الشرعية الإسلامية إذا؟

وكونها لو أرادت إلغاء المحاكم لقصدته رأسا لا يزيدنا إلا قوة في الشك و الارتياب، لأن قصد الإلغاء رأسا يتعذر هذه الساعة مراعاة لعواطف المسلمين، ومن الدهاء أن لا يؤتى المسلمون من الناحية التي تثير غضبهم كما لاحظه بعض الذوات العالين، و سواء أكان لها قصد في ذلك أم لا فإن نتيجة خطئها في نصب الأميين والجهلاء تؤدي إلى ذلك طبعا وهـو عين الخطر كما تراءت بوادره في بعض المواقع.

إن تهافتكم أيها الأغرار وتطفلكم على منصات الأحكام الشرعية بدون أخذ العدة اللازمة لها، وخطتكم العرجاء فيها وهتككم لحرمة الإسلام وسخريتكم بكرامة الأمة وعدم اكتراثكم بغضب الله وسخطه، لا يعود ضررها في النهاية إلا عليكم ولا تعلق مسؤوليتـها إلا على كواهلكم فأنتم إنما تجنون على أنفسكم وتحفرون هوتكم بأيديكم من حيـث لا تشعرون فأشفقوا على أنفسكم إن كنتم تريدون لها الخير حقيقة وإلا فإنكم ستجـنون وشيكا أشواك الخزي في الدنيا والعذاب الأليم في الأخرى وإلى اللقاء.
avatar
محمد بن زعبار
عضو مبدع
عضو مبدع

ذكر عدد الرسائل : 1062
نقاط : 2133
تاريخ التسجيل : 02/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى